عسكري صهيوني: المعارك بغزة لم نعرف لها مثيلاً

قال عقيد الإحتياط والخبير العسكري أفيغدور كهلاني في مقابلة مع إذاعة الجيش “الإسرائيلي” صباح اليوم، إن: “المعارك الشرسة التي يخوضها الجيش الصهيوني شرق قطاع غزة لم يعرف لها الجيش مثيل على مر التاريخ وهي الأكثر تعقيداً”.

وأضاف: إن “المقاومة في الشجاعية وشرق غزة فاجأتني”، وتابع بقوله: “أنا أعرف كيف احترم عدوي أنا لا احترمه لأنه يريد قتلي ولكن احترم العقيدة القتالية لمقاتلي المقاومة الذين خاضوا تدريبات طوال الفترة الماضية واعدوا أنفسهم جيداً لهذه المواجهة وهم يطبقون الشعار الذي ترفعه وهو الاستعداد للتضحية والفداء من أجل تحقيق الغاية”.

وانضم مراسل القناة الثانية في التلفزيون الصهيوني “روني دنيال” إلى رأي سلفه قائلاً: “يدور في شرق غزة معارك شرسة والجيش يحاول الوصول إلى عدة اماكن هناك، وهناك عدة أهداف لم تتحقق وقد تستغرق العملية يومين إضافيين”.

وتابع المراسل: “السؤال المطروح الآن: ماذا بعد وقوف إطلاق النار هل يستطيع الجيش الصهيوني العمل بعد تشخيص نفق على حدود قطاع غزة تقوم المقاومة بحفره؟”.

وفي ذات صلة قال “تال إفرايم” مراسل إذاعة الجيش الصهيوني صباح اليوم، إن الجيش إذا أراد التقدم كيلو متر واحد داخل قطاع غزة فهو يحتاج إلى قرار من المستوى السياسي أما بالانسحاب أو التقدم فبقاء القوات في مكانها يجعلها عرضة للهجمات من قبل المقاومة”.